قصتي مع مرض السيلان

هناك العديد من الأمراض التى من الممكن أن يصاب بها الشخص و منها الأمراض الجنسية المختلفة و التى تصل فى الغالب من خلال ممارسة العلاقة الحميمة و يعد أن مرض السيلان هو أحد الأمراض الجنسية التى من الممكن أن تنتشر بين الأفراد فى حالة ممارسة العلاقة الحميمة مع أحد الأشخاص المصابين و هو له العديد من الأعراض الواضحة و هناك العديد من الأشخاص من يتسائلون عن قصتي مع مرض السيلان و من خلال قراءة المقالة يمكنك أن تتعرف على الأسباب التى قد تؤدى للمرض و الأعراض التى تظهر على المصاب و الطريقة المناسبة من أجل العلاج.

قصتي مع مرض السيلان :

  • حيث أن مرض السيلان هو أحد الأمراض الجنسية و التى من الممكن أن تصيب الجهاز التناسلي و الحلق و العيون للرجل و المرأة و الطفل و الذى يعد أنه من الأمراض البكتيرية التى تنتقل من خلال ممارسة العلاقة الحميمة.
  • من الممكن أن ينتقل هذا المرض من خلال الجهاز التناسلى أو من خلال الفم أو من خلال فتحة الشرج و ذلك من خلال العلاقة الحميمة التى يتم ممارستها.

يمكنك أيضا قراءة على موقع تدوينات : قصتي مع نقص فيتامين د

تجربتي مع مرض السيلان

تجربتي مع مرض السيلان :

  • من خلال قصتي مع مرض السيلان حيث أن مرض السيلان واحد من الأمراض الجنسية و التى تنتشر فى الغالب نتيجة العلاقات الشرعية المحرمة أو أن أحد الزوجين مصاب و هو يؤدى إلى ظهور العديد من الأعراض التى تعد أنها واضحة بشكل كبير و التى من الممكن أن تصل الحالة إلى الأصابة بالأيدز و هو أحد الأمراض الجنسية الأخرى و التى تعمل على التقليل من المناعة.

مدة مرض السيلان :

  • من الممكن أن ينتقل المرض من شخص إلى أخر من خلال ممارسة العلاقة الجنسية العادية أو من خلال فتحة الشرج أو من خلال الجنس الفموى و لكن من النادر أن ينتقل فى حالة أستخدام الواقى الذكرى.
  • تصل فترة حضانة المرض إلى 30 يوم و لكن تظهر العديد من الأعراض بعد مرور فترة التى تتراوح بين 4 أيام إلى 6 أيام من الأصابة و هناك الأعداد القليلة من الأشخاص الذين يعانون من المرض طوال الحياة.

أعراض السيلان :

  • حيث أن أعراض السيلان تختلف على حسب المنطقة التى يظهر فيها و التى تتمثل فى :

أعراض إصابته للجهاز التناسلي :

  1. الشعور بالألام الشديدة عند التبول.
  2. وجود البعض من الأفرازات الغريبة و التى تخرج من العضو الذكرى.
  3. كما أنه يؤدى إلى التسبب فى الألام الشديدة و الأنتفاخات فى الخصيتين.
  4. و عند النساء فأنه يؤدى إلى التسبب فى أنتاج الكثير من الأفرازات.
  5. عدم الشعور بالراحة عند التبول.
  6. كما أنه يؤدى إلى التسبب فى حدوث النزيف و الذى لا يكون له علاقة بفترة الدورة الشهرية و الذى يظهر بعد الإنتهاء من ممارسة العلاقة الحميمة مع وجود البعض من الألام التى تظهر فى المنطقة أسفل البطن و الذى بمتد إلى الحوض.

أعراض إصابته للمستقيم :

  1. من الممكن أن يؤدى إلى الرغبة فى الحكة و خاصة بالقرب من المنطقة الشرجية.
  2. كما أنه يؤدى إلى التسبب فى خروج السوائل و التى تمثل الصديد من المستقيم.
  3. و قد يؤدى إلى ظهور علامات مدممة على حفاضات الحمام و مناديل الحمام.
  4. كما أنه قد يؤدى إلى عدم التبرز بشكل طبيعى و الأجهاد فى القيام بعملية الأخراج.

أعراض إصابته للعينين :

  1. من الممكن أن يؤدى إلى التسبب فى الألام الشديدة فى العينين.
  2. كما أنه يؤدى إلى التحسس بشدة من الأضواء.
  3. المعاناة من ظهور السوائل الغريبة من العين.

أعراض إصابته للحلق :

  1. من الممكن أن يؤدى إلى التسبب فى الألتهاب المزمن و المستمر فى الحلق.
  2. كما أنه قد يؤدى إلى التسبب فى الأنتفاخ فى العقد اليمفاوية و التى تظهر فى الرقبة.

أسباب الإصابة بمرض السيلان :

  1. من الممكن أن ينتج نتيجة ممارسة العلاقات الجنسية المحرمة.
  2. كما أنه من الممكن أن يحدث نتيجة ممارسة العلاقة الجنسية من خلال الشرج.
  3. و من الممكن أن يحدث ممارسة للعلاقة الحميمة مع الزوج المصاب أو الزوجة.

كيفية التعامل مع مريض السيلان ؟

  1. يجب أن يتم أستخدام الواقى الذكرى من الطرف المصاب من أجل منع تفاقم المشكلة.
  2. كما أنه يجب الأبتعاد عن العلاقات الغير شرعية.
  3. و من الممكن أن تعمل على أجراء التحاليل المختلفة قبل الزواج من أجل التأكد من سلامة الطرفين.
  4. العمل عللا القيام بالفحص الدورى من أجل الكشف عن الأمراض الجنسية التى من الممكن أن تحدث.
  5. كما أنه يجب أن يتم الأبتعاد عن ممارسة الجماع لفترة من الوقت و ذلك حتى تختفى الأعراض نهائياً.

كيفية علاج مرض السيلان ؟

  • حيث أنه بعد أجراء التحاليل و أكتشاف أن الشخص مصاب بالمرض يعمل الطبيب على وصف العلاج المناسب للمريض و الذى يكون على حسب المنطقة التى تعرض للأصابة فيها و التى تتمثل فى الحصول على المضادات الحيوية و التى تعمل على قتل البكتيريا مثل المضادات الحيوية سيفترياكسون و هو عبارة عن الحقن مع الحصول على أزيثروميسين من خلال الفم.

يمكنك أيضا قراءة على موقع تدوينات : قصتي مع نقص الكالسيوم

أضف تعليق

You cannot copy content of this page