قصتي مع الانزلاق الغضروفي

حيث أنه هناك البعض من المشاكل المرضية المختلفة و التى تحدث فى مناطق مختلفة فى الجسم و تعد فقرات العمود الفقرى من أكثر الأماكن التى تتعرض للإصابات الشديدة و يمكنك أن تتعرف على قصتي مع الانزلاق الغضروفي و الذى يعد أنه أحد المشاكل القوية و التى يعانى منها البعض من الأفراد و التعرف على الأسباب المختلفة و التى من الممكن أن تؤدى إلى حدوثه من أجل تجنبها و أيضا التعرف على المضاعفات التى من الممكن أن تحدث و العمل على علاجها بالشكل المناسب قبل أن تؤدى إلى التسبب فى حدوث الأمراض و المشاكل العصبية المختلفة.

قصتي مع الانزلاق الغضروفي :

  • حيث أن الإنزلاق الغضروفى هو عبارة عن بروز البعض من الغضاريف و التى تتواجد على طول العمود الفقرى و التى تعد أنها المسئولة عن التقليل من الإحتكاك الذى يحدث بين الفقرات و الأمر الذى يؤدى إلى إنسيابية الحركة.
  • فى حالة خروج تلك الغضاريف عن مكانها فإنها تؤدى إلى التسبب فى البعض من المشاكل العصبية و ذلك بسبب الضغط الذى يحدث على الأعصاب التى تمر بين الفقرات.

يمكنك أيضا قراءة على موقع تدوينات : قصتي مع ابرة الظهر

أسباب الإصابة بالإنزلاق الغضروفي :

  1. من الممكن أن يحدث بسبب حمل الأشياء الثقيلة.
  2. كما انه من الممكن أن يكون نتيجة وجود ضعف فى عضلات الرقبة و الظهر.
  3. و من الممكن أن يحدث بسبب الكبر فى السن.
  4. كما أنه قد يكون بسبب السمنة المفرطة.

أنواع الإنزلاق الغضروفي

أنواع الإنزلاق الغضروفي :

  • حيث أن هناك العديد من الأنواع المختلفة من الإنزلاق الغضروفى و التى تتمثل فى :
  1. حدوث الإنزلاق الغضروفي الصدري و الذى يعد أنه من الأنواع الأقل التى تحدث و يكون الإنزلاق فى الغضاريف التى تتواجد فى الفقرات الصدرية.
  2. و حدوث الإنزلاق الغضروفي العنقي و الذى يعد أنه أكثر الأنواع التى من الممكن أن تحدث و يكون الإنزلاق فى الغضاريف التى تتواجد فى الفقرات العنقية و الذى من الممكن أن يكون واحد أو أكثر.
  3. حدوث الإنزلاق الغضروفي القطني و الذى يعد أنه من أكثر الأنواع التى تنتشر بشكل كبير و يكون الإنزلاق فى الغضاريف التى تتواجد فى الفقرات القطنية.

أعراض الإنزلاق الغضروفي :

  • حيث أن الأعراض التى تحدث تختلف على حسب نوع الغضروف الذى يحدث :

في حالة الإنزلاق الغضروفي العنقي :

  1. الشعور بالألام الحادة و التى تمتد إلى الكتف و الذى يكون أحادي الجانب أو ثنائي الجانب بالعنق.
  2. حدوث التيبس فى عضلات الرقبة و الحركة المحدودة.
  3. كما أن الألم يبدأ فى الزيادة عند ثنى الرقبة إلى الأمام أو عند القيام بأى من الحركات المفاجئة مثل العطس أو السعال.

في حالة الإنزلاق الغضروفي الصدري :

  1. الشعور ببعض الألام فى الصدر و الذى يتشعب إلى الأضلاع و الذى من الممكن أن يصل إلى الظهر.
  2. عدم القدرة على التنفس بالشكل المناسب.
  3. الألام تكون أكثر حدة عند القيام بأى من الحركات المفاجئة مثل العطس أو السعال.

في حالة الإنزلاق الغضروفي القطني :

  1. الشعور ببعض الألام فى الجزء السفلى من الظهر و الذى قد يمتد إلى أحد الساقين و الذى يعرف بإسم عرق النساء و الذى يكون من أعراض التخدير و التنميل.
  2. كما أنه تكون غير قادر على الوقوف لفترات طويلة من الوقت أو المشى كثيرا.
  3. و من الممكن أن يصل إلى حد المعاناة من سلس البول و الذى يحدث بسبب وجود خلل فى الأعصاب و التى تكون مسئولة عن التبول.

تشخيص الإنزلاق الغضروفي :

  1. حيث أنه يتم العمل على إجراء الفحوصات اللازمة للتاريخ الطبى السابق للمريض و التعرف على العوامل التى من الممكن أن تؤدى إليه مثل السمنة و التدخين.
  2. كما أنه يتم العمل على فحص الإستجابة العصبية و قوة العضلات فى المنطقة المصابة.
  3. و أيضا يتم العمل على إجراء البعض من الأشعة المختلفة مثل الأشعة السينية و الأشعة المقطعية و أشعة الرنين المغناطيسي.

درجات الانزلاق الغضروفي :

  • حيث أن هناك درجات مختلفة من أجل الإنزلاق الغضروفى و التى تعد أنها تبدأ من الأبسط للأصعب و التى تختلف فيها درجات الألام بشكل كبير :

الدرجة الأولى :

  • حيث أنه يحدث فيها خروج بسيط للغضروف و الذى يكون التاثير فيه على الأعصاب ضعيف و الذى يؤدى إلى التسبب فى التنميل البسيط عند الوقوف كثيرا أو الجلوس كثيرا و يحتاج إلى البعض من التمارين المناسبة من أجل العمل على التقوية العضلات فى الظهر جيدا.

الدرجة الثانية :

  • حيث أنه يكون عبارة عن الضعف و التمدد فى حلقة الليفية المحيطة للغضروف و لكنها لا تتعرض للقطع و يحتاج إلى البعض من التمارين المناسبة من أجل العمل على التقوية العضلات فى الظهر جيدا.

الدرجة الثالثة :

  • حيث أنه فى هذه الدرجة يكون قد حدث قطع فى حلقة الليفية المحيطة للغضروف و لكن الغضروف لم يخرج بعد و يعتمد العلاج على العلاج التحفظى أو من الممكن أن تلجأ إلى التدخل من خلال إستخدام المنظار و ذلك على حسب تقدير الطبيب المعالج للحالة.

الدرجة الرابعة :

  • حيث أنه فى هذه الدرجة يكون قد حدث قطع فى حلقة الليفية المحيطة للغضروف و خروج الغضروف من مكانه و ضغطه على الأعصاب و يعتمد فى هذه الحالة إجراء جراحة و إستئصال الغضروف و زراعة غضروف صناعى أخر.

الدرجة الخامسة :

  • فى هذه الدرجة يحدث خروج للغضروف بشكل كامل من حلقة الليفية المحيطة و يختنق فى القناة و التى يجرى العصب فيها و يظهر بسببه الألام الشديدة و التى لا تكون محتملة فى الظهر و الأطراف أيضا و لا يكون المريض قادر على الحركة و هى تعتمد على علاج الجراحة فى الأساس.

طرق علاج الإنزلاق الغضروفى أسفل الظهر :

  • حيث انه من أجل علاج الغضاريق فى المنطقة السفلية من الظهر و التى تعتمد على درجة الإنزلاق و التى تعانى منها و مدى تزحزح الغضاريف من مكانها و هناك العديد من الطرق المختلفة من أجل العلاج و التى من الممكن أن يتم إستخدامها :
  1. يجب أن يتم الإلتزام بالتمرينات و التى تعمل على المساعدة فى التقوية من الظهر.
  2. العمل على الإبتعاد عن رفع الأثقال.
  3. يجب أن تتحرك بحذر شديد و ذلك فى حالة التعرض للإصابة بسبب وجود ضعف فى العضلات و الأمر الذى يؤدى إلى تفاقم الإصابة.
  4. من الممكن أن يعمل الطبيب على وصف البعض من الأدوية و التى تعمل على المساعدة فى التخفيف من الإنزلاق الغضروفى و البعض من الأدوية التى تعد أنها مضادة للألام العصبية.
  5. فى البعض من الحالات الشديدة يوصى الطبيب بإجراء الجراحة و ذلك فى حالة عدم ظهور علامات التحسن فى مدة تصل إلى حوالى 6 أسابيع أو فى حالة كان الغضروف المنزلق يعمل على التأثير على حركة الجسم.

و يمكنك أن تتعرف على قصتي مع الانزلاق الغضروفي و ذلك بعد الإنتهاء من قراءة المقالة و أيضا أن تتعرف على الأنواع المختلفة و أسبابها و الأعراض الجانبية لها و طرق العلاج المناسبة.

يمكنك أيضا قراءة على موقع تدوينات : قصتي مع التسريب

أضف تعليق

You cannot copy content of this page