تجربتي الناجحة مع التلقيح الصناعي

تجربتي الناجحة مع التلقيح الصناعي ؛ تعد فرصة البعض من الأزواج فى الحمل و الحصول على جنين تكون صعبة نتيجة العديد من العوامل المختلفة مثل العقم و غيرها من المشاكل فيلجأ الأزواج الى القيام بعمليات التى تساعد على التلقيح و أمكانية حدوث الحمل و يعد التلقيح الصناعى من العمليات التى تساعد على حدوث الحمل.

تجربتي الناجحة مع التلقيح الصناعي :

  • حيث أن التلقيح الصناعى هو يعد علاج هام لمشكلة العقم و هى تعد بديل عن الحمل الطبيعى و يتم من خلاله تلقيح البويضة و هى داخل الرحم بالحيوانات المنوية الجيدة فقط.
  • و من خلال تلك الطريقة يتم الحصول على السائل المنوى و يتم القيام ببعض المعالجات و التى تعمل على تنظيفه و التخلص من الحيوانات المنوية المشوهة و العمل على زيادة تركيزها.
  • و من خلال تلك الطريقة المسافة و المقاومات من الأفرازات من عنق الرحم.

يمكنك أيضا قراءة على موقع تدوينات : تجربتي الناجحه مع اطفال الأنابيب بالتفصيل

دواعي اللجوء للتلقيح الصناعي

دواعي اللجوء للتلقيح الصناعي :

  1. حدوث العقم للمرأة نتيجة عوامل غير واضحة.
  2. ظهور المشاكل فى البطانة و التى تؤدى الى عدم حدوث الحمل.
  3. حدوث العقم عند الرجال نتيجة نقص الحيوانات المنوية أو حدوث تشوهات فى الحيوانات المنوية.
  4. وجود العقم عند المرأة نتيجة حدوث مشاكل فى عنق الرحم و الذى من خلاله يتم أفراز بعض المواد و التى تعمل على التسهيل من وصول الحيوانات المنوية الى البويضة و من الممكن أن تؤدى زيادة تلك الأفرازات الى تعطل الحيوانات المنوية.
  5. ظهور أعراض الحساسية نتيجة قذف الحيوانات المنوية داخل المهبل و هى من الحالات النادرة الحدوث و التى تظهر على هيئة التورمات و الأحمرار و الشعور بالحرقان بشكل كبير.

أجراءات قبل عملية التلقيح الصناعى

أجراءات قبل عملية التلقيح الصناعى :

تحضير عينة السائل المنوي :

  • حيث أنه يتم الحصول على عينة من الحيوانات المنوية من الرجل عن طريق الأستمناء و يجب الحرص على عدم الأتصال الجنسى لمدة تصل الى حوالى خمسة أيام من أجل زيادة عدد و تركيز الحيوانات المنوية.
  • و يتم أجراء المعالجات على العينة من أجل الحصول على الحيوانات المنوية الصالحة و القوية و التى تعد سليمة و سريعة و العمل على رفع معدلات تركيزها.

متابعة عملية التبويض :

  • من الممكن أستخدام البعض من الأدوية التى تساعد على تحفيز عملية الأباضة و ذلك من أجل زيادة فرص حدوث الحمل.
  • و يتم متابعة العملية جيدا عن طريق جهاز الموجات فوق الصوتية للمهبل.

تحديد الوقت المناسب :

  • يتم تحديد وقت التبييض الصحيح للمرأة من أجل أجراء عملية التلقيح الصناعى و العمل على وضع الحيوانات المنوية داخل الرحم.

خطوات عملية التلقيح الصناعي

خطوات عملية التلقيح الصناعي :

  1. حيث أنه بعد الحصول على عينة الحيوانات المنوية و العمل على تنظيفها و زيادة معدلات تركيزها.
  2. يقوم الطبيب بأجراء كشف سريع على عنق الرحم عن طريق أستخدام المنظار المهبلى.
  3. بعدها يتم توصيل الأنبوب الذى يحتوى على العينة السليمة الى بأنبوب أخر رفيع و طويل و يدعى بالقسطرة و يتم أدخاله الى المهبل.
  4. ثم يتم أيصاله الى عنق الرحم و يتم دفع السائل عبر الأنبوب الى الرحم.
  5. بعد ذلك يتم رفع أنبوب القسطرة و المنظار المهبلى.
  6. يمكنك الأنتظار مدة من الوقت فى موضعك مستلقية و بعدها يمكنك الأنصراف و مباشرة جميع أعمالك دون مواجهة أى مشاكل.
  7. بعد مرور أسبوعين يمكنك أجراء أختبار للحمل و التعرف على حدوث الحمل و نجاح العملية أم لا.

مدة عملية التلقيح الصناعي

مدة عملية التلقيح الصناعي :

  • لا تستغرق تلك العملية مدة طويلة حيث أنها لا تتعدى ال 20 دقيقة تقريبا و عملية التلقيح نفسها لا تتعدى دقيقتين و هى تمثل لحظة أندفاع الحيوانات المنوية فى الأنبوب الى الرحم.

نصائح بعد عملية التلقيح الصناعي :

  • يمكنك فقط الأستلقاء مدة من الوقت بعد العملية مباشرة و التى تصل الى حوالى ربع ساعة و بعدها يمكنك الحركة فى أى وقت.
  • كما أنه يمكنك القيام بممارسة العلاقة الحميمة و يفضل فى الأيام التالية مباشرة من أجل زيادة فرص الحمل.
  • لا يجب عليك الأستعجال فى عمل أختبار الحمل قبل الأسبوعين و ذلك بسبب حتى لا يعطيكى نتائج مغالطة.

الآثار الجانبية لعملية التلقيح الصناعي

الآثار الجانبية لعملية التلقيح الصناعي :

  • حيث أنها تعد من العمليات البسيطة و الأمنة و التى لا ينتج عنها العديد من المضاعفات الخطرة :
  1. نزول بعض البقع من الدماء و ذلك نتيجة أدخال القسطرة الى المهبل.
  2. قد يؤدى الى حدوث العدوى و لكنه أمر نادر الحدوث و لذلك يجب الحرص على نظافة المكان و الأدوات المستخدمة.
  3. قد يؤدى أستخدام الأدوية التى تساعد على تحفيز عملية الأباضة الى خروج الكثير من البويضات الى الحمل بأكثر من طفل.

مدى نجاح عملية التلقيح الصناعي :

  • يصل نجاح أجراء تلك العملية الى حوالى 40.5% و ذلك بعد أجراء ست دورات من العلاج.
  • حيث أن نجاح تلك العملية يعتمد على العديد من الأمور المختلفة مثل أسباب حدوث العقم عند الزوجين حيث أن هناك البعض من الأسباب و التى تحدث و تؤدى الى تقليل فرص الحمل.
  • كما أن أيضا عمر المرأة من العوامل الهامة حيث أنه مع التقدم فى السن يقل فرص حدوث الحمل.
  • الحصول على حيوانات منوية سليمة من الزوج و مدى جودتها.

فى حالة عدم حدوث الحمل يمكنك أجراء العملية مرة أخرى بعد مدة من الوقت و يتم تكرار العملية مرة أخرى فى مدة بين 3 الى 6 أشهر.

يمكنك أيضا قراءة على موقع تدوينات : تجربتي الناجحة مع الحقن المجهري

أضف تعليق

You cannot copy content of this page